اخبار امريكا

احتجاز طفل هدد بتقليد سفاح ميشيغان وارتكاب مجزرة داخل مدرسته الابتدائية

أخبار أمريكا- أفادت تقارير محلية بأن فتى من ولاية ميشيغان يبلغ من العمر 10 سنوات هدد بإطلاق النار داخل مدرسته الابتدائية، مثل مطلق النار في مدرسة Oxford الثانوية إيثان كرمبلي.

ومن الجدير بالذكر أن كرمبلي الذي كان يبلغ من العمر 15 عاماً عندما قتل 4 طلاب بالمدرسة الثانوية وأصاب 7 آخرين في 30 نوفمبر 2021، أقرّ بالذنب في 24 تهمة كاملة الأسبوع الماضي.

في حين ورد بأن الطفل البالغ من العمر 10 سنوات من Lake Orion أخبر طالباً آخر في مدرسة Paint Creek الابتدائية في 28 أكتوبر بأنه سوف يقوم بإطلاق النار داخل المدرسة مثلما فعل إيثان كرمبلي.

وقد أُخرج الطفل من المدرسة ونُقل إلى Children’s Village في مقاطعة Oakland والتي توصف بأنها بيئة علاجية آمنة ومنظمة للشباب، وتشمل الاحتجاز الآمن والعلاج السكني والرعاية في المأوى.

كما أفادت شبكة FOX2 أن والد الطفل كان يمتلك أسلحة غير آمنة في المنزل، وقال المشرف على Lake Orion بين كيربي إن الذكرى السنوية لإطلاق النار في مدرسة Oxford قد تثير حافزاً لدى البعض لتقليد إثارة الاضطرابات والسلوكيات التي تسبب المشاكل.

من جهة أخرى أكد كيربي لأولياء الأمور بأن جميع التهديدات ستؤخذ على محمل الجد، وستُحال إلى الشرطة ويمكن أن تكون العواقب وخيمة مثل الطرد من المدارس العامة.

وعلى الرغم من إقرار إيثان كرمبلي بالذنبفي إطلاق النار داخل مدرسة Oxford، إلا أن والديه يواجهان أربع تهم بالقتل غير العمد بسبب دورهما في اضطراب ابنهما.

حيث صرح ممثلو الادعاء بأن جيمس كرمبلي اشترى مسدساً لابنه البالغ من العمر 15 عاماً، وتحدثت والدته جينيفر عن هذه الهدية في منشور عبر فيسبوك.

وأضاف المدعون أن جيمس وجينيفير كرمبلي حضرا اجتماعاً مع إيثان ومستشاري المدرسة في اليوم الذي أطلق فيه النار داخل مدرسة Oxford، لكنهم رفضوا اصطحابه إلى المنزل ووقع إطلاق النار بعد ذلك بوقت قصير.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى