اخبار امريكا

مقتل طالبة بعد يوم واحد من تخرجها من المدرسة الثانوية.. ومطلق النار يدّعي عدم علمه بوجود ذخيرة في السلاح

في حادث مروّع هز ولاية Tennessee، لقيت فتاة تبلغ من العمر 18 عامًا، حتفها برصاصة مأساوية، مساء السبت، بعد يوم واحد فقط من احتفالها بتخرجها من المدرسة الثانوية.

ووفقًا لشهادات الشهود، أطلق Matthew Roufail، البالغ من العمر أيضًا 18 عامًا والمشتبه به في الحادث، النار على Lily Basil، مما أسفر عن وفاتها.

نُقلت Lily إلى مركز Vanderbilt الطبي في Nashville، حيث أُعلن عن وفاتها بعد تلقيها إصابة برصاصة في كتفها الأيمن.

واحتُجز Matthew Roufail للاستجواب، ووجهت له تهمة القتل الجنائي في وفاة Lily Basil، وفقًا لتقرير محطة WZTV نقلاً عن إفادة الشرطة.

أعلنت شرطة مدينة Franklin يوم الأحد أنه جرى تحديد كفالته بمبلغ 150,000 دولار، وأشارت إلى أنها تعتقد أن الحادث كان فرديًا وأن التحقيق ما زال جاريًا.

وفي محاولة لتبرئة نفسه، ادّعى Roufail أن الحادث كان غير مقصود، وأنه لم يكن يعلم أن البندقية من طراز AR-15 كان يوجد بها ذخيرة.

وفي سياق متصل، أفاد أحد الشهود، الذين حاولوا نقل Basil إلى المستشفى، للشرطة بأنه رأى Roufail يطلق النار على الخريجة باستخدام بندقية من عيار .22.

ووفقاً للشاهد، فقد كانت البندقية في صندوق سيارته أثناء تجمع الطلاب، حيث تم إخراجها واستخدامها في الحادث.

ولم تكشف الشرطة بعد عن طبيعة العلاقة بين Basil و Roufail.

ومن الجدير بالذكر أن Lily تخرجت من مدرسة Page الثانوية في مدينة Franklin، بولاية Tennessee، حيث وصفتها مديرة المدرسة بأنها “شعلة من النور”، مضيفة أن “ابتسامتها كانت تضيء كل غرفة تدخلها”.

وأُطلِق سراح Roufail بكفالة، وحُدِدت عدة مناسبات تأبينية لتكريم ذكرى Lily Basil، بما في ذلك فعالية “إحياء ذِكراها بإضاءة الأنوار”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Verified by MonsterInsights