اخبار امريكا

قد تصل قيمة هذه العملة الأمريكية النادرة إلى 70 ألف دولار .. إليك ما يجب أن تبحث عنه

أخبار أمريكا- في عام 1933 كان الرئيس الأمريكي المنتخب حديثاً فرانكلين دي روزفلت وإدارته يحاولون وضع الأمة على طريق التعافي بعد أزمة الكساد العظيم.

ونصّ جزء من خطة الرئيس على دعم الموارد المالية للاحتياطي الفيدرالي من أجل دعم عملة الدولار، ولذلك تم توقيع قانون Executive Order 6102 لحظر اكتناز العملات الذهبية والسبائك الذهبية وشهادات الذهب داخل الولايات المتحدة.

ويمكنك العثور على مجموعة كبيرة من العملات النادرة التي تقدر قيمتها بآلاف الدولارات والتي تعود حقبتها لعام 1933، أهمها:

“ملك الفضة”: عملة ورقية بقيمة 10 دولارات يمكن أن تصل قيمتها إلى 70,500 دولار:

في عام 1933 طبعت وزارة الخزانة الأمريكية ما يسمى بعملة “ملك الفضة”، حيث قال أندرو أدامو نائب الرئيس والمؤسس المشارك لشركة Bullion Shark إن هذه العملة النقدية الفضية التي تبلغ قيمتها 10 دولارات والتي خرجت من مطابع دار سك النقود في ذلك العام، تعتبر الآن بمثابة الكأس المقدسة لبعض هواة جمع العملات.

وبحسب المصادر فقد تم سكّ حوالي 216,00 ورقة من هذه العملة خلال عام واحد فقط، وتم تداول 156,000 عملة منها فقط بينما تم إتلاف العملات المتبقية.

وفي وقت لاحق بدأت الحكومة الفيدرالية بحملة نشطة لجمع العملات التي وصلت إلى متناول العامة، وفي عام 1944 تمكنوا من استعادة معظمها.

لكن أدامو صرح بأنه لا يزال بالإمكان العثور على بعض هذه العملات الآن، على الرغم من أن امتلاكها يعدّ أمراً غير قانوني.

لذلك إذا كنت محظوظاً كفاية وعثرت على مثل هذه العملة، فقد تصل قيمتها إلى 70,500 دولار إذا كانت ما تزال في حالة جيدة.

في حين بيعت عملة “ملك الفضة” والتي كانت في حالة جيدة إلى حد ما مقابل 5,200 دولار في العام الماضي.

كيف تعرف إذا كانت عملة الـ 10 دولارات تصل قيمتها إلى 70,500 دولار؟

وفقاً لما ذكره أدامو توجد بعض العلامات التي تميز عملة “ملك الفضة” عن عملات الـ 10 دولار الأخرى، أحدها أنك ستعثر على جملة في أسفلها كتب فيها: “Payable in Silver Coin to Bearer on Demand”، بدلاً من جملة “Silver Payable to the Bearer on Demand.”

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Verified by MonsterInsights