اخبار امريكا

الولايات المتحدة تفرض قيوداً صحية على القادمين من الصين خشية كورونا

أخبار أمريكا- أعلنت الولايات المتحدة عن فرض متطلبات اختبار كوفيد الجديدة يوم الأربعاء لجميع المسافرين من الصين، لتنضم بذلك إلى دول أخرى تفرض قيوداً صحية بسبب زيادة عدد الإصابات بعد التراجع عن الضوابط الصارمة المفروضة لمكافحة الفيروس في البلاد.

وفي بيان لشرح القيود المفروضة، أشارت المراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض والوقاية منها إلى زيادة الإصابات ونقص في المعلومات الكافية والشفافية من الصين، بما في ذلك التسلسل الجيني للسلالات الفيروسية المنتشرة في البلاد.

وجاء في البيان أنه اعتباراً من 5 يناير سيُطلب من جميع المسافرين إلى الولايات المتحدة القادمين من الصين إجراء اختبار كوفيد قبل يومين على الأقل من السفر، وتقديم اختبار سلبي قبل الصعود على متن رحلتهم، وينطبق الاختبار على أي شخص يبلغ من العمر عامين أو أكثر، بما في ذلك مواطني الولايات المتحدة.

وقد أعرب العلماء عن قلقهم بشأن زيادة معدلات الإصابة بكوفيد في الصين، حيث يمكن أن تطلق هذه الزيادة العنان لمتغير جديد لفيروس كورونا في العالم.

وقال ماثيو بينيكر مدير علم الفيروسات في مينيسوتا: “ما نريد تجنبه هو دخول متغير جديد إلى الولايات المتحدة وانتشاره كما حصل مع دلتا وأوميكرون”.

وقد اتخذت دول أخرى خطوات مشابهة في محاولة لمنع انتشار العدوى خارج حدود الصين، من بينها اليابان والهند وكوريا الجنوبية وتايوان وماليزيا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى