اخبار امريكا

بايدن يفقد أعصابه في مكالمة هاتفية مع زيلينسكي عندما طلب المزيد من المساعدات

أخبار أمريكا- اعتاد الرئيس الأمريكي جو بايدن والرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي على التحدث معاً عبر الهاتف كلما أعلنت الولايات المتحدة عن حزمة جديدة من المساعدات العسكرية لـ كييف، لكن مكالمة هاتفية بين الرئيسين في يونيو كانت مختلفة عن المحادثات الأخرى.

حيث صرح أربعة أشخاص مطلعين على هذه المكالمة أن بايدن كان قد انتهى من إخبار زيلينسكي بأنه قد أعطى الضوء الأخضر لمليار دولار من المساعدات العسكرية الأمريكية لأوكرانيا، عندما بدأ زيلينسكي في التحدث عن المساعدات الأخرى التي يحتاجها ولم يحصل عليها.

وقال الأشخاص المطلعون على المكالمة إن بايدن فقد أعصابه بعد هذه المكالمة، وقال بحدة إن الشعب الأمريكي كان سخياً للغاية، وأن الجيش الأمريكي يعمل بجد لمساعدة أوكرانيا.

كما أن بايدن رفع من حدة صوته عندما أخبر زيلينسكي أنه يجب عليه إظهار المزيد من الامتنان للولايات المتحدة.

ووفقاً لمسؤولي الإدارة فقد تحسنت العلاقة بين الرئيسين مؤخراً في أعقاب محادثة يونيو، وبعد ذلك أدلى زيلينسكي ببيان أشاد فيه بالولايات المتحدة لمساعدتها السخية.

وفي الوقت الحالي يواجه بايدن مقاومة من بعض الجمهوريين والديمقراطيين لم تكن موجودة سابقاً عندما وافق الكونغرس على المساعدات السابقة، وقد ناقش البيت الأبيض مطالبة الكونغرس بمليارات الدولارات لمساعدة أوكرانيا بعد انتخابات التجديد النصفي.

فيما لم يحدد البيت الأبيض المبلغ المطلوب، ولكن المشرعين وجماعات الضغط الأوكرانية تأمل في الحصول على 40 أو 60 مليار دولار.

وبعد الرد الذي تلقاه زيلينسكي في يونيو قرر فريقه محاولة فضّ التوتر وخلص إلى أنه ليس من المجدي الخلاف مع الرئيس الأمريكي، كما ردّ زيلينسكي علناً في ذلك اليوم بشكر بايدن على المساعدة الموعودة.

وقال في تصريحات مسجلة بالفيديو: أجريت محادثة مهمة مع الرئيس الأمريكي بايدن اليوم، أنا ممتن لهذا الدعم، إنه مهم بشكل خاص لدفاعنا”.

وفي بيان بعد المكالمة قال بايدن إنه أبلغ زيلينسكي عن مساعدات بقيمة مليار دولار، وتعهد بأن الولايات المتحدة لن تتراجع عن التزامها تجاه الشعب الأوكراني الذي يقاتل من أجل حريته.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى