اخبار امريكا

التضخم يضرب المستشفيات في الولايات المتحدة الأمريكية بقوة

اخبار أمريكا – تسبب التضخم والاضطرابات المستمرة في سلسلة التوريد في خلق صعوبات أمام  المسؤولين الطبيين لتأمين المعدات التي تشتد الحاجة إليها من الكراسي المتحركة والعكازات إلى العصي وحتى طاولات الفحص نظراً لصعوبة تأمينها وارتفاع أسعارها بشكل كبير.

كما لعبت الحرب في أوكرانيا في تفاقم مشكلات سلسلة التوريد هذه والتي استمرت على مدار العامين الماضيين نظراً لأن روسيا منتج رئيسي للنيكل والكروم والصلب، ونتيجة لذلك فإن تكلفة المعدات الطبية ترتفع بسبب الزيادة في تكاليف الشحن والمواد الخام، مما يزيد التكاليف الطبية على الأمريكيين.

ووفقاً لـ سيندس جوهس كبيرة مسؤولي CME، وهي واحدة من أكبر شركات توزيع المعدات الطبية: “حتى الآن في عام 2022، نشهد بالفعل زيادات سنوية في الأسعار تصل إلى أربعة أضعاف أو حتى خمسة أضعاف عن المعتاد وذلك بسبب ارتفاع معدلات التضخم”.

ونتيجة لذلك، لجأت المستشفيات إلى الموردين المحليين والموردين غير التقليديين، ودفعت في كثير من الأحيان أسعار أعلى بكثير مما كانت عليه قبل الوباء، حتى أن بعض مراكز الرعاية الصحية في جميع أنحاء البلاد لجأت إلى طلب التبرعات للحصول على المعدات.

حيث أعلن مركز منطقة تشارلستون الطبي في وست فرجينيا في الخريف الماضي أن الوباء وانقطاع الإمداد أدى إلى “نقص على مستوى البلاد في عكازات البالغين”، وطلب المركز الطبي من متابعيه على فيسبوك “لمن لديه عكازات في المنزل وليس قيد الاستخدام أن يفكر في التبرع بها للمرضى”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى